بني رشيد اللي من اول إلى الان اسلاحهــم يعبـــاء لراس المعـــادي عيال عبــــــس مطوعة كل طغيـــان مثل الحــــــرار اللي جردها الهدادي
جديد الموضوعات

 
 عدد الضغطات  : 8162 مركز تحميل المنتدى 
 عدد الضغطات  : 5665


اهداءات مضارب عبس


العودة   منتديات مضارب عبس - بني رشيد > الأقــســـام الــعـــامــة > منتدى الدفآع عن الرسول عليه الصلآة والسلآم

منتدى الدفآع عن الرسول عليه الصلآة والسلآم لنصرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-09-2012, 02:59 AM   #1
عضــو مــاسي

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  حفر الباطن
هواياتي :  الحوار والنقاش
بداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond reputeبداية النهايه has a reputation beyond repute
العضو المميز الفآيز الثآن في مسابقة أجمل بروفآيل 
بداية النهايه غير متواجد حالياً
افتراضي { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَه

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


{ الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ }


(البقرة:146)

الحمدُ للهِ وسلامٌ على عبادهِ الذينَ اصطفى وسلامٌ على النَّبيِّ المُصطفى
أما بعد:-
أخي الفاضل وأختي الفاضلة : نظراً للمعلوماتِ القيمةِ ، التي مكننا اللهُ تعالى ، منْ جمعها لرفدِ هذا الموضوع ، والذي يتعلق بذكرِ سيدّنا مُحَمَّد صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ،في الكتبِ السَّابقةِ لبعثتهِ المُباركة ، قمتُ بعونهِ تعالى ، بنقلها لكم ، مُبتغياً منْ اللهِ تعالى ، رضاهُ وأنْ ينفع بهِ مَنْ قرأهُ أو كتبهُ أو مَنْ شاركَ في نشرهِ ، وأنْ ينفعني وأخوتي القُراء بهِ ، ويجعلهُ بمنهِ وكرمهِ ، مِنْ وسائلِ القربِ ، إلى حضرتهِ تعالى ، آمين.
أيها ألأحبة : قالَ تعالى : ﴿ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ(الأعراف:157) ، إنَّ أُمّيةَ النَّبيّ ، وكيفية بدء الوحي إليهِ لأولِّ مرَّة ، موجودٌ عندَ أهلّ الكتابِ ، إلى يومنا هذا ، فقد جاءَ في { سفر أشعيا } : [[ " ويدفعُ الكتابَ للأُمِّيِّ ويقال لهُ : اقرأْ هذا أرجوكَ فيقول : أنا أُمِّيٌّ" ]] ( الإصحاح 29 الفقرة 2 ) أي لستُ بقارئٍ ، وهذا ترجمةٌ للنصِّ ، الذي وردَ ، في نسخةِ (( الملك جيمس )) للكتابِ المُقدَّسِ والمعتمدة عندَ النصارى ، وهي أوثق النسخِ للتوراةِ والإنجيلِ عندهم ، وفي النسخةِ المُسمَّاة { Bible Good News } ، وردَ ما ترجمتهُ كالآتي : [[ " إذا تُعطيهُ إلى شخصٍ لا يستطيع القراءة وتطلبُ إليهِ أنْ يقرأهُ عليكَ سيجيبُ بأنهُ لا يعرف كيفَ " ]].
ولا تزال نسخُ التوراةِ ، باللغةِ العبريةِ ، تحمل اسم مُحَمَّدٌ صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ، جليَّاً واضحاً ، إلى يومنا هذا ، ففي { نشيدِ الأنشادِ ، منْ التوراةِ } ، وفي ( الإصحاح الخامسِ ، الفقرة السادسة عشر ) وردتْ هذهِ الكلمات : [[حِكو مَمْتَكيم فِكلّو محمد يم زيه دُودي فَزيه ريعي ]] ، ومعنى هذا : " كلامهُ أحلى الكلام إنهُ مُحَمَّدٌ العظيم ، هذا حبيبي وهذا خليلي " ، فالفظ العبري ، يذكر اسم مُحَمَّدٌصلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ، جلياً واضحاً ، ويلحقهُ بـ (( يم )) التي تستعمل في العبريةِ للتعظيمِ ، وفي { إنجيل يوحنا } : ( الإصحاح :16 ، الفقرة : 7 ) ، في قولِ عيسى عليهِ السَّلام ، وهو يخاطبُ أصحابهُ : [[ " لكني أقولُ لكمْ إنهُ منْ الخيرِ لكمْ أنْ أنطلقُ لأنهُ إنْ لمْ أنطلقْ لا يأتيكمْ المعزي الفارقليط " ]]، وكلمة " المعزي " أصلها منقولٌ ، عنْ الكلمةِ اليونانيةِ (( باراكلي طوس ))والمحرفة عنْ الكلمةِ (( بيركلوطوس )) ، والتي تعني (( مُحَمَّدٌ أو أحمدٌ )) صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ، وجاءَ في إنجيلِ { برنابا } في ( الباب 22) : [[ " وسيبقى هذا إلى أنْ يأتي مُحَمَّدٌ رسول اللهِ الذي متى جاءَ كشفَ هذا الخداعِ للذين يؤمنونَ بشريعةِ اللهِ " ]] ذكره : ( خليل سعادة / في مقدمته لترجمته لإنجيل برنابا إلى اللغة العربية ).
تنويه : [{( عُثر في تركيا ، على نسخةٍ نادرةٍ ، منْ الإنجيلِ ، مكتوبةٌ باللغةِ الآراميةِ ، ( انجيل برنابا ) وتعودُ إلى ما قبلِ 1500 عام ، تشيرُ إلى أنَّ المسيحَ ( عليهِ السَّلام ) تنبأَ بظهورِ النَّبيِّ مُحَمَّد ( صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم ) منْ بعدهِ )}] وحالياً ، موجودٌ على الانترنت ، وفي موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة.
و جاءَ في { سفرِ أشعيا } : [[ " إني جعلتُ اسمكَ مُحَمَّداً ، يا مُحَمَّد يا قدوس الربِّ ، اسمكَ موجودٌ منْ الأبدِ " ]] ، ذكرَ هذهِ الفقرة ، ذكرها [[( علي الطبري ) الذي كانَ نصرانياً ، فهداهُ اللهُ تعالى ، للإسلامِ في كتابهِ : (( الدين والدولة )) ، وقدْ توفي عام 247هـ ]] ، و ( ذكرها صالح بن حسين الهاشمي ، المتوفى عام 668هـ ، في كتابه : تخجيل من حرف التوراة والإنجيل ، وذكرها القرافي ، المتوفى عام 682هـ ، في كتابه : الأجوبة الفاخرة ، وذكرها ابن تيمية المتوفى عام 728هـ ، في كتابه : الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح ، وذكرها ابن قيم الجوزية ، المتوفي عام 751هـ ، في كتابه : هداية الحيارى من اليهود والنصارى ) ، وجاءَ في { سفر أشعيا } أيضاً : [[ " سمعنا منْ أطرافِ الأرضِ صوت مُحَمَّدٌ " ]] ( نفس المصدر السابق ) ، ويقولُ (( مطران الموصل السابق )) ، الذي هداهُ اللهُ تعالى ، للإسلامِ ، وهو ( البروفيسور عبد الأحد داود الآشوري ) في كتابهِ : ( مُحَمَّدٌ في الكتابِ المُقدّسِ وفي : فصل : الإسلام والأحمديات التي أعلنتها الملائكة ص 145- 154 ) : إنَّ العبارةَ الشائعة ، عندَ النصارى : [[ " المجدُ للهِ في الأعالي ، وعلى الأرضِ السّلام ، وبالناسِ المَسرةِ " ]]لمْ تكنْ هكذا ، بلْ كانتْ :
[[ " المجدُ للهِ في الأعالي ، وعلى الأرضِ إسلامٌ ، وللناسِ أحمد" ]] ، نعم والله ، ليس للناس ، يوم الفزع الاكبر ، الا سيدّنا أحمدصلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ ، فقد ثبتَ في حديثِ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ، قَالَ : [[حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، قَالَ : إِذَا كَانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ ، مَاجَ النَّاسُ بَعْضُهُمْ فِي بَعْضٍ ، فَيَأْتُونَ آدَمَ فَيَقُولُونَ : اشْفَعْ لَنَا إِلَى رَبِّكَ فَيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِإِبْرَاهِيمَ فَإِنَّهُ خَلِيلُ الرَّحْمنِ ؛ فَيَأْتُونَ إِبْرَاهِيمَ ، فَيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِمُوسَى فَإِنَّهُ كَلِيمُ اللهِ ؛ فَيَأْتُونَ مُوسَى فَيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِعِيسَى فَإِنَّهُ رُوحُ اللهِ وَكَلِمَتُهُ ؛ فَيَأْتونَ عِيسَى فيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِمحَمَّدٍ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ؛ فَيَأْتُونِي فَأَقُولُ : أَنَا لَهَا ، فَأسْتَأْذِنُ عَلَى رَبِّي فَيُؤْذَنُ لِي ، وَيُلْهِمُنِي مَحَامِدَ أَحْمَدُهُ بِهَا لاَ تَحْضُرُنِي الآنَ ، فَأَحْمَدُهُ بِتِلْكَ الْمَحَامِدِ وَأَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ، فَيُقَالُ : يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ وَقُلْ يُسْمَعْ لَكَ ، وَسَلْ تُعْطَ ، وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ ؛ فَأَقُولُ : يَا رَبِّ أُمَّتِي ، أُمَّتِي ، فَيُقَالُ : انْطَلِقْ فَأَخْرِجْ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ شَعِيرَةٍ مِنْ إِيمَانٍ ، فَأَنْطَلِقُ فَأَفْعَلُ ثُمَّ أَعُودُ فَأَحْمَدُهُ بِتِلْكَ الْمَحَامِدِ ، ثُمَّ أَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ؛ فَيُقَالُ : يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ ، وَقُلْ يُسْمَعْ لَكَ ، وَسَلْ تُعْطَ ، وَاشْفَعْ تُشَفَعْ ؛ فَأَقُولُ : يَا رَبِّ أُمَّتِي ، أُمَّتِي فَيُقَالُ انْطَلِقْ فَأَخْرِجْ مِنْهَا مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ أَوْ خَرْدَلَةٍ مِنْ إِيمَانٍ ؛ فَأَنْطَلِقُ فَأَفْعَلُ ؛ ثُمَّ أَعُودُ فَأَحْمَدُهُ بِتَلْكَ الْمَحَامِدِ ثُمَّ أَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ؛ فَيُقَالُ يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ ، وَقُلْ يُسْمَعْ لَكَ ، وَسَلْ تُعْطَ ، وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ ؛ فَأَقُولُ يَا رَبِّ أُمَّتِي ، أُمَّتِي فَيُقَالُ انْطَلِقْ فَأخْرِجْ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ أَدْنَى أَدْنَى أَدْنَى مِثْقَالِ حَبَّةِ خَرْدَلٍ مِنْ إِيمَانٍ فَأَخْرِجْهُ مِنَ النَّارِ ؛ فَأَنْطَلِقُ فَأَفْعَل ثُمَّ أَعُودُ الرَّابِعَةَ فَأَحْمَدُهُ بِتِلْكَ الْمَحَامِدِ ، ثُمَّ أَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ؛ فَيُقَالُ يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ ، وَقُلْ يُسْمَع ، وَسَلْ تُعْطَهْ ، وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ ؛ فَأَقَولُ يَا رَبِّ ائْذَنْ لِي فِيمَنْ قَالَ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ ، فَيَقُولُ وَعِزَّتِي وَجَلاَلِي وَكِبْرِيَائِي وَعَظَمَتِي لأُخْرِجَنَّ مِنْهَا مَنْ قَالَ لا إِله إلاَّ اللهُ]]( مُتفقٌ عليهِ ) ، فالحمدُ للهِ العظيمِ ، على نعمةِ الاسلامِ ، وعلى إكرامهِ لنا بالشفيعِ ، والرؤف الرَّحيمِ ، سيدّنا مُحَمَّد صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ ، اللهمَّ لا تحرمني ووالدي وأهلّ بيتي والمسلمينَ جميعاً ، شفاعته , وارزقنا ياربِّ محبته واتباع نهجه ، وتكرَّم علينا بالتوفيقِ لحجِّ بيتكَ وزيارة قبر حبيبكَ ، يارحمان يارحيم آمين.

المصادر


القرآن العظيم


صحيح البخاري


صحيح مسلم


بحث للشيخ عبد المجيد الزنداني


موسوعة الاعجاز العلمي في القرآن / الانترنت
مـااجملك يـالغالي بـعيني ومأاحلاك=أنـت الـغلا وأنـت الـحلا والملاكا
غـير الـجمال الـلي ذبحني وغوّاك=عـفـيفةٍ نـفـسك وحـلـوٍ نـباكا
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2012, 05:44 AM   #2
مشرفة التصاميم والجرافيكس

الجنس :  آنـثـى
الدولة :  نجديه من سكان الشرقيه
هواياتي :  التصميم وحفظ القران
المطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond reputeالمطنوخه has a reputation beyond repute
المركز الأول بالتصميم وسام الابداع 
المطنوخه غير متواجد حالياً
افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَ

بارك الله فيك
وسدد خطاك
ادخلك جنته
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2012, 12:30 PM   #3
عضــو فضــي
افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَ

جزاك الله خير
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2012, 12:55 PM   #4
تكفيني الذكرى

الجنس :  ذكـــر
فيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond reputeفيصل العايضي has a reputation beyond repute
مشتاق لك بالحيل ودي بلآماك
لكن مقادير الزمان ابعدنا
ماباقي الاصورتك جنب ذكرآك
صارن شقى لي والليال آحرمنا
المراقب المميز وسام الابداع 
فيصل العايضي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَ

جزاك الله خير
يا ليتني في ليلة الإمس ما نمت...
كان العيون من الدموع إستراحت

و لكن كتب ربي إنام و تحلمت...
حلمأ سكن وسط المشاعر وصاحت

شفتك بحلمي جيت يمي وسلمت...
سلام من عينك له العين باحت

ناظرتني صامت وإنا ما تكلمت...
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2012, 01:32 PM   #5
(روحاً لَمْ يمسّها عابثْ)

الجنس :  آنـثـى
الدولة :  طيبه ...
هواياتي :  صديقاتي
دآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond reputeدآنة المدينه has a reputation beyond repute
ليت ـالأمل يدري وش الي بغيته
يمـكن يقدرخأأأطرـاللي تمنـى
الحضور الرائع الفآيز الأول في مسابقة أجمل بروفآيل الفايز الثاني في مسابقة الرمضانيه 3 المرآقبه المميزه وسام الابداع 
دآنة المدينه غير متواجد حالياً
افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَ

اللهم صلي وسلم ع سيدنا محمد

بوركت ورزقت صحبته

تقديري لك
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2012, 04:24 PM   #6
عضــو ذهــبي
افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَ

جزاك الله خير
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2012, 05:30 PM   #7
مشرف منتدى الضيافه
افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَ

جزاك الله كل خير [
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 08:33 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
تركيب : مجموعة الياسر لخدمات الويب

d3am - by kious99 : Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0